الرئيسية » يونس مخيون لـ”السيسى”: تدارك الأمر قبل ان تغرق السفينة وانحاز للفقراء و الشعب

يونس مخيون لـ”السيسى”: تدارك الأمر قبل ان تغرق السفينة وانحاز للفقراء و الشعب

قال الدكتور يونس مخيون، رئيس حزب النور أنه لن  اتخلى عن ثوابت دينه من أجل السياسية ولو كلفه هذا ترك العمل السياسي، مشيرا إلى أنه قال للدكتور مرسي تدارك الأمر قبل ان تغرق السفينة وأقول الآن للسيسي تدارك الأمر قبل ان تغرق السفينة وانحاز للفقراء و الشعب ولا تجعل نفسك في بوتقة.. قد تفقدك الثقة وهذه نصيحة مخلص.

واكد مخيون فى تصريحات إعلامية له انه إذا كانت 25 يناير قامت ضد ممارسات الشرطة ومنها التعذيب الذي تعرض له خالد سعيد، فنحن نري كل يوم خالد سعيد، على حد قوله.

وتابع:ذا  كان ثمن استقرار مصر هو حل حزب النور فليحل حزب النور وتظل مصر مستقرة، مشيرا إلى انه حتى لو دخلنا السجون لا يُمكن ان نُفرط فى  استقرار البلد و قوة مؤسساتها وهيبتها و نتقرب الى الله بذلك.

وأوضح أن المواقف السياسة ليست كالمواقف الكروية مش معنى انى لا أُؤيد روسيا انى أُوافق تركيا ، مؤكدا أننا نختلف مع السياسة التركية ضد مصر و موقفها مع الاخوان.

وقال ان روسيا ﻻ تضرب داعش ولكن روسيا تضرب المعارضة السورية، مؤكدا ان دعم التدخل الروسى فى سوريا هو دعم بشار اﻻسد، رافضا اى تدخل قوى اجنبية فى الشؤن العربية، كما نرفض تحريض روسيا لضرب تركيا، كما ان علاقتنا مع الشعب التركي جيده حتى لو اخلفنا مع القيادة السياسية.

واشار الى ان الاحزاب السياسة ليست مُطالبة بموافقة الحكومة فى كل مواقفها، مؤكدا ان المسيحيين شركاء  الوطن نختلف معهم فى العقيدة ونتعامل معهم بالبر والقسط من منطلق الشرع.

وتابع:مرجعيتنا الفكرية الدعوة السلفية ولكن ليس عندنا بيعة او سمع وطاعة، مؤكدا اننا حزب ذو مرجعية اسلامية  طبقآ للدستور، كما اننا لدينا نواب سيرى الشعب المصري ادائهم المتميز داخل مجلس النواب.

وقال نرفض زيارة البابا تواضروس  ﻻسرائيل حتى ﻻ يتم فتح باب التطبيع على مصرعيه، مؤكدا اننا بشر لسنا معصومين وسنصحح من اخطائنا ولن اندم على اى قرار اتخذته فى الماضى.

واوضح ان قصاء النور سيدفع شباب الإسلاميين للإنضمام لداعش، مشيرا الى ان هناك مطبخ سرى يحضر للحياة السياسية و”طبخته حمضانه“، مؤكدا أن اجهزة الدولة دعمت احزابآ وقوائم للإطاحة  بحزب النور على حد قوله.

واختتم:ما حققه النور على الفردى فى انتخابات 2015 (12) عضو افضل مما حقق النور فى انتخابات 2011 (9) نواب ، اما على القوائم ما حققه النور فى 2015 (30)% على القوائم اكثر مما حصل عليه النور فى انتخابات (2011 ) 27% فقط، مؤكدا أن المشكلة فى قانون القوائم المغلقة التى تهدر اكثر من 49 % من اصوات الشعب .
x

‎قد يُعجبك أيضاً

القوات المسلحة تفتتح أول مركز متكامل لتجميع البلازما في إفريقيا والشرق الأوسط

كتب: جميلة الشويخ استمرارا لجهود القوات المسلحة فى دعم وتطوير المنظومة الطبية والعمل وفقاً لأحدث ...