الرئيسية » أهم اﻷخبار » ادانة حقوقية لإهدار حقوق عمال بتروتريد بعد شهر من الاحتجاجات

ادانة حقوقية لإهدار حقوق عمال بتروتريد بعد شهر من الاحتجاجات

تنزيل (1)

كتبت-جميلة الشويخ:

أعلنت عدة منظمات حقوقية تضامنها مع عمال شركة بتروتريد بعد أن قارب إضراب العاملين فى بتروتريد على الشهر ، وبدلا من أن تحتوى الإدارة غضب العمال الذى أشعله قرار توزيع المكافآت الذى تم نشره فى 7 ديسمبر الماضى ،و استبعد الآلاف منهم ليختص صفوة من المقربين من الإدارة ، وبدلا من أن تدرس الإدارة مع أصحاب المصلحة طلبهم الدائم منذ بدأوا احتجاجاتهم بعد الثورة مباشرة فى لائحة تأسيسية لجميع العاملين تضمن تساويهم فى المزايا والحقوق ، لجأت الإدارة إلى قمع المحتجين فى هذا الاضراب بتحرير محاضر كيدية  ضدهم بأقسام الشرطة التابع لها الفروع المختلفة من الشركة ، تتهمهم فيها بتهم مطاطة مثل تكدير السلم العام ، أو تتهمهم بتنظيم مظاهرات والتحريض على الإضراب ، كما لجأت الإدارة إلى التحقيق الداخلى مع 6 من فرع مدينة نصر والقاهرة الجديدة مع تقديم نفس المحاضر الكيدية فيهم و منعهم من دخول مقار عملهم حتى بلغ عدد العمال المبلغ فيهم حوالى 165 عاملا ، كما لجأت إلى الوقف عن العمل لعدد 43 عاملا بفروع مدينة نصر ، والقاهرة الكبرى ، والهرم ، والعمرانية ، واسيوط ، وبنها و شبين ، وعين شمس ”  ، واليوم تم القاء القبض على ثلاثة من العاملين بفرع الدقى ذهبوا لتحرير محضر بقسم العجوزة بمنعهم من العمل فتم القاء القبض عليهم ، ثم افرج عنهم بعدها بساعات على ذمة قضية.

وقالت في بيان لها، إن السلوك القمعى للأجهزة التنفيذية وتعاونها مع أصحاب الأعمال وإدارات الشركات سواء كانت من بقايا قطاع الأعمال العام أو الشركات الاستثمارية كما فى حالة قطاع البترول ، هذا السلوك القمعى ليس من شأنه أن يحد من الاحتقان العمالى الناتج عن الضرب عرض الحائط بمطالب مشروعة يكفلها الدستور والقوانين دولية و محلية ، ولا يعبر هذا السلوك القمعى إلا عن تحكم قلة فاسدة فى سير الأمور بلا أدنى تفكير فى عواقب هذا على أوضاع العمال وهم الغالبية العظمى من هذا الشعب ، التى لا تخرج مطالبهم عن تفعيل مبدأ العدالة الاجتماعية ، عدالة توزيع الحوافز و تطبيق لوائح واحدة على جميع العاملين لتحقق لهم التساوى فى الحقوق والواجبات و تحسين الأجور ، ولا نسطيع إلا أن نعتبر هذه السياسات القمعية الرافضة لتلبية مطالب العمال إلا استمرارا لسياسات الرأسمالية المتوحشة التى ترفع من وتيرة الاحتجاجات العمالية وتضرب سياسة العدالة الاجتماعية فى مقتل .

وشدد الموقعون من نقابات واتحادات عمالية ، وحركات سياسية وأحزاب علي ادانتهم للأسلوب القعمى الذى مورس مع إضراب عمال بتروتريد، وتجاهل المسئولين بالشركة وبوزارة البترول لمطالبهم و لتجاوزات قيادات الشركة ، ويعلنون تضامنهم الكامل مع حقوق العاملين فى اللائحة التأسيسية وفى عدالة توزيع الحوافز والمكافآت ، وفي مقدمة المنظمات والتقابات، النقابة المستقلة للعاملين بالقوى العاملة بالجيزة، نقابة الزيوت والصابون بالاسكندرية، نقابة السياحيين المستقلة، نقابة المعلمين المستقلة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القوات المسلحة تفتتح أول مركز متكامل لتجميع البلازما في إفريقيا والشرق الأوسط

كتب: جميلة الشويخ استمرارا لجهود القوات المسلحة فى دعم وتطوير المنظومة الطبية والعمل وفقاً لأحدث ...