الرئيسية » أزهر وكنيسة » مرصد الإفتاء تفجير عشرة مساجد سنية في العراق يشعل الصراع الطائفي

مرصد الإفتاء تفجير عشرة مساجد سنية في العراق يشعل الصراع الطائفي

 

تنزيل (12)

كتب : محمد نصر

حذر مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية من خطورة الأعمال الإجرامية والإرهابية التي تقوم بها بعض التنظيمات المتطرفة في محافظة ديالي بالعراق، من تفجير للمساجد التابعة لأهل السنة هناك، حيث قام بعض العناصر بتفجير نحو عشرة مساجد سنية يرجع زمن بناء بعضها إلى مئات السنين وتم تصنيفها ضمن المساجد التاريخية.
وأكد المرصد في تقرير له تم نشره في وقت سابق من اليوم  أن هذه الأعمال الإرهابية التي تنتهك حرمات الله تمثل جريمة دينية ودنيوية واعتداء على مقدسات إسلامية بدافع عرقي وطائفي، وهو ما حذر منه المرصد وأكد أنه بوابة إلى تفتيت المنطقة وإعادة تقسيم دولها على أسس طائفية وعنصرية لضمان استمرار تلك الصراعات والنزاعات ردحًا من الزمن.
ولفت المرصد إلى أن هذه الاعتداءات الطائفية على بيوت الله تمثل دعاية مجانية وترويجًا طائفيًّا لأيديولوجية الجماعات التكفيرية والمتطرفة، ودعمًا لمنطقها ورؤيتها للعلاقة مع الآخر، بل وتمثل المادة الخصبة التي تنشرها التنظيمات المتطرفة لكسب المتعاطفين والأتباع، وترويج مشروعها السياسي في المنطقة بأسرها، حيث تدفع تلك الأعمال الإجرامية البعض من أهل السنة إلى اللجوء إلى الجماعات المتطرفة للرد على أعمال أخرى طائفية ضد أهل السنة، لتقبع المنطقة بأسرها في سلسلة من الفعل ورد الفعل، ولتدخل المنطقة مرحلة الحروب الدينية والأهلية الطاحنة.
ودعا المرصد إلى وضع حد فاصل أمام هذه الجرائم ضد أهل السنة، والممارسات الطائفية التي يقوم بها، والعودة إلى مفهوم المواطنة الجامع لكل العراقيين، بعيدًا عن الانتماءات الدينية أو الطائفية، والتمسك بالوحدة كعامل مشترك لكافة الفئات والعناصر المشكلة للمجتمع العراقي المتنوع، والوقوف أمام المخططات التي تستهدف إعادة تشكيل المنطقة على أسس عرقية وطائفية تحمل بذور الصراع والصدام داخلها، حفاظًا على أمن المنطقة وسلامتها، وحرية المعتقد وممارسة الشعائر.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإمام الأكبر: تربطنا بماليزيا علاقات تاريخية وطلابها نموذج يحتذى في الالتزام

استقبل الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الثلاثاء بمقر مشيخة الأزهر، السفير رجائي نصر، سفير مصر الجديد لدى ماليزيا.