الرئيسية » أزهر وكنيسة » مفتي أستراليا يدين الحادث الإرهابي الذى استهدف حافلة للمصريين بين بني سويف والمنيا

مفتي أستراليا يدين الحادث الإرهابي الذى استهدف حافلة للمصريين بين بني سويف والمنيا

كتب-محمد حسن 

أدان الدكتور إبراهيم أبو محمد مفتى عام القارة الأسترالية الحادث الإرهابي البشع والمجنون الذي وقع، الجمعة 26 مايو 2017، على حافلة لإخواننا الأقباط في الطريق الصحراوي بين بني سويف والمنيا ، ويقدم خالص العزاء والمواساة لأسر الضحايا والمصابين، ولأهلنا  في الكنيسة القبطية داخل مصر وفي أستراليا وعلى رأسهم قداسة البابا تواضروس ونيافة الأنبا دانيال.

وأشار العالم المصري الأزهري إلى أن جنون الإرهاب مهما كان لن يستطيع أن يمزق وحدة شعبنا وتماسكه أو ينال من نسيج الوطن  والذي تكون عبر أكثر من عشرة قرون.

وأكد أن هذه الجرائم مهما رفع أصحابها من شعارات فلا يمكن أن تنتمي إلى دين أو خُلق، ففي كل الرسالات السماوية، كل الدماء محرمة وتهتز لها السماوات، سواء حدث الإرهاب في مصر أو في مانشستر ، لا فرق بين بلد وبلد ، ونبه إلى أن وعي أبناء مصر ” أكبر من أن  يستدرج،  وأنه رغم أنف الإرهاب الأعمى سيبقى المسجد والكنيسة في مصر معلما للمحبة والتسامح، ورمزا للوحدة  والعمق الحضاري، واختتم بيانه بقوله حفظ الله مصر وأبناءها ،  مسلمين ومسيحيين .

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مدبولى : الرئيس السيسى يهتم بشكل كبير بمشروعات محافظات الصعيد

كتب – ليلى حسن عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعا، مع الدكتور عاصم ...