الرئيسية » أخبار وبرلمان » أمين المؤتمر الإسلامي الأوروبي:وسطية وإعتداله الأزهر دفعته يترفع عن تكفير داعش

أمين المؤتمر الإسلامي الأوروبي:وسطية وإعتداله الأزهر دفعته يترفع عن تكفير داعش

كتبت:إيمان عمر
أكد الدكتور محمد بشاري، أمين عام  المؤتمر الإسلامي الأروربي، علي هامش مؤتمر الإفتاء لتأسيس الأمانة العامة للفتوي علي مستوي العالم ،إن إنطلاق الأمانة العامة للفتوي من مصر ليس جديدا بل مصر بلد الأزهر والصمود والعلماء كانت دائما تقف في وجه الحركات التكفيرية والتطرف،فهذه الحركات التكفيرية استطاعت أن تختطف الإسلام وأن توظف لبرامج جماعات وأحزاب هي ليست من الأجندة العربية والإسلامية وكان لازما أن يكون هناك مواجهة تأخذ أشكالا كثيرة.
مضيفا،أن وجود داعش واخواتها ليس ضروريا في العراق فأصبح هناك دواعش كثيرة وبراكين تفجر في كل يوم وكل وقت في كل أقطار الأوطان العربية والإسلامية بل في الغرب، فلابد من المواجهة الفكرية وتحليل لكل المضامين والأفكار المؤسسة للفكر الداعشي .
مشيرا، أن التكفير هو منهج داعش والأزهر مؤسسة إسلامية معتدلة ووسطية، ولا يمكن أن يأخذ بنفس منهجه ولايمكن الرد على التكفير بالتكفير، ولذا فالأزهر حينما لم يكفر داعش فهو سار في الطريق السليم في الحكم عليهم وداعش هم خوارج ولهم حكمهم الشرعي في الإسلام وللأسف شباب الأمة أصبحوا لديهم قابلية على اعتناق وتنفيذ خطط هذه الجماعات.
موضحا، إنعدام الديمقراطية والحريات وضياع الكرامة الإنسانية يساعد في انتشار أصحاب هذه الأفكار وواجب على العلماء والمفكرين في بلورة هذه الأفكار وتوضيحها من خلال المؤتمرات والملتقيات الفكرية لتصحيح المفاهيم التي شوهتها الجماعات الإسلامية .
x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس الجمعية الطبية المصرية : مؤتمر مصر الطبى اكبر تجمع للأطباء يناقش الإمكانيات المتاحة للقطاع الصحى فى مصر

{ الدكتور عادل العدوى : شهدنا طفرة غير مسبوقة في القطاع الطبى بسبب مبادرات الرئيس ...